Loading...

كلمة للشيخ 2 علي بن حاج في جنازة شعيب ابن المرحوم حسان كعوان رحمهما الله

5,126 views

Loading...

Loading...

Loading...

Rating is available when the video has been rented.
This feature is not available right now. Please try again later.
Published on Jan 4, 2010

بسم الله الرحمن الرحيم




الثلاثاء 19/1/1431 هـ - الموافق5/1/2010 م




تقدم الهيئة الإعلامية

للشيخ على بن حاج كلمة للشيخ في جنازة شعيب ابن المرحوم حسان كعوان رحمهما الله




ببالغ الحزن والتأثر ودع جمع غفير جنازة الشاب شعيب كعوان يومالاحد 17/1/1431 هـ - الموافق3/1/2010 وهو ابن المرحوم حسان كعوان الذي قتل صبرا في سجن سركاجي (أحداث سركاجي التي جرت ليلتي 21 -22/02/ 1995) بإشراف بعض الجنرالات القائمين على الأجهزة الأمنية في تلك الفترة وبعضهم لا زال يمارس مهامه إلى يومنا هذا حيث بلغ عدد القتلى التسعين فما فوق وكان من ضمنهم الداعية المرحوم الشيخ يخلف شراطي والمرحوم قاسم تاجوري وهو عضو مجلس الشورى للجبهة الإسلامية للإنقاذ فضلا عن بعض الإطارات والمتعاطفين مع الجبهة الإسلامية للإنقاذ ومجزرة سركاجي هذه شبيهة بالمجزرة الفظيعة التي حدثت في سجن البرواقية التي وقعت في نوفمبر من عام 1994 وقد خلف المرحوم حسان كعوان أربعة أولاد أكبرهم شعيب والذي تولى رعاية الأسرة على صغر سنه وهو أصلا كان يعاني من عدة أمراض رحمه الله.

والذي صعد من درجة الحزن والتأثر أن الأخ شعيب رحمه الله تأجل تسفيره للقيام بعملية جراحية إستعجالية في القلب بالغة الخطورة بدعوى أنه لا يمكن تسفيره إلا بعد انقضاء احتفال رأس السنة الميلادية فضلا عن تهاون بعض الممرضين في القيام على رعايته لا سيما والعام والخاص في الجزائر يشكوا مما آلت إليه أحوال المستشفيات العامة في الجزائر مما جعل عموم الشعب الجزائري يطلق عليها المجازر الرسمية الكبرى للمرضى (les batoires) ولولا بقية من الأطباء الشرفاء والأكفاء وببعض الممرضين اللطفاء الظرفاء لهوت سمعة المستشفيات العامة وهي قليلة في الجزائر إلى هوة سحيقة من التهاون بأرواح أبناء الشعب الجزائري الذين لا تسمح لهم أحوالهم المادية بالذهاب إلى المستشفيات الخاصة مما أدى بالكثير منهم إلى الوفاة الغامضة في المستشفيات العامة في ظل الإهمال واللامبالاة

ووسط هذا الجو المتشنج طلب من الشيخ علي بن حاج حفظه الله أن يلقي كلمة في المقبرة ترحما على روح المرحوم شعيب فألقى كلمة بسيطة ولكنها مؤثرة تطرق فيها إلى عدة نقاط ومن أهمها:

الأوضاع المأساوية التي وصلت إليها الرعاية الصحية للشعب الجزائري والتفريق بين المواطنين في المعالجة خارج البلاد

ونظرا لأهمية ما جاء في تلك الكلمة نترككم تتابعونها صوتا وصورة

والمعذرة على الخلل في التصوير.

Loading...

Advertisement

to add this to Watch Later

Add to

Loading playlists...