Loading...

إحتجاجات الأهوازيين ضد مشروع نقل مياه كارون 4 سبتمبر2014

147 views

Loading...

Loading...

Loading...

Rating is available when the video has been rented.
This feature is not available right now. Please try again later.
Published on Sep 4, 2014

تجمّع آلاف المواطنين الأهوازيين بدعوة من نشطاء المجتمع المدني للاحتجاج ضد مشروع نقل مياه نهر كارون إلى نهر زايندة رود في محافظة أصفهان وسط إيران.
وتنوي السلطات الإيرانية نقل مياه هذا النهر الحيوي من خلال بناء السدود الكثيرة وحفر القنوات لنقل المياه إلى نهر زايندة رود في أصفهان، وبالتالي تجفيف نهر كارون، مما سيؤدي إلى تفاقم الكوارث البيئية ويهدد حياة المزارعين بالإضافة إلى انقطاع مياه الشرب عن المواطنين الأهوازيين.
وعبّر المحتجون عن امتعاضهم واحتجاجهم إزاء سياسات التمييز المستمرة، من خلال الهتافات ورفع لافتات كُتبت عليها شعارات بالعربية والفارسية والإنجليزية، كـ"كارون للأهوازيين فقط"، و"يُحرم الوضوء بالمياه المغصوبة" و"كارون حياتنا.. مماته مماتنا".
وحملت لافتات بالإنجليزية مناشدات لمندوب الأمم المتحدة في إيران، جري لويس، تطالبه بالتدخل لوقف نقل مياه كارون وتجفيف مصادره.
ووفقا للمصادر المحلية، فإن شريف الحسيني، مندوب مدينة الأهواز في مجلس الشورى الإيراني، حضر بين المحتجين وعبّر عن دعمه لمطالبتهم بإيقاف هذا المشروع الكارثي.
ويرى ناشطون أهوازيون أن تغيير مجرى نهر كارون وسرقة مياهه تأتي استمرارا لسياسات التهجير والتغيير الديمغرافي التي تمارسها السلطات الإيرانية منذ عقود ضد عرب الأهواز.
ويحاول نواب ومسؤولو محافظة أصفهان، الذين لهم نفوذ كبير في مؤسسات الدولة والأجهزة الحكومية، الإسراع في تنفيذ مشروع نقل المياه الى نهر زايندة رود.
وتمكن الاصفهانيون من استغلال نفوذهم لإقناع الرئيس الإيراني حسن روحاني بالتجاوب مع مطلبهم، حيث أمر روحاني بتقديم التسهيلات من أجل إحياء نهر زايندة رود عن طريق قطع منابع مياه كارون في جبال زاغروس ونقلها عن طريق قنوات إلى أصفهان.
وأدى بناء السدود الكثيرة على الأنهر الأهوازية وحرف مجرى مياهها إلى داخل العمق الإيراني خلال السنوات الأخيرة الى تفاقم الآثار السلبية على البيئة والزراعة، كما تسبب في تدهور الأوضاع الصحية والمعيشية للمواطنين الأهوازيين وانتشار الأمراض والأوبئة في الإقليم.

Loading...


to add this to Watch Later

Add to

Loading playlists...