Loading...

USGN * Tunisie * الحرس الوطني دائما في الموعد

95,479 views

Loading...

Loading...

Loading...

Rating is available when the video has been rented.
This feature is not available right now. Please try again later.
Published on Sep 29, 2011

لوحدة المختصة للحرس الوطني وقع بعثها سنة 1980 من طرف القيادة التونسية في عهد الزعيم الحبيب بورقيبة تحت إشراف خبراء أمريكيين. وظهرت هذه الوحدة لاول مرة على الصحافة التونسية تحت اسم طلائع الحرس الوطني نهاية سنة 1983 التي قامت بعرض عسكري قرب مهبط الطائرات المحاذي لمقر القيادة العامة للحرس الوطني بالعوينة تحت إشراف الزعيم الحبيب بورقيبة وقد احدث هذا العرض المذهل الكثير من الحديث في الأوساط التونسية على اثر ظهور هذه النخبة من طلائع الحرس الوطني لأول مرة في تاريخ تونس الحديث.
في سنة 1986 اثر اجتماع بين قادة وزارة الداخلية التونسية المتمثلة في وزير الداخلية وقيادة الإدارة العامة للحرس الوطني وأمر هذه الفرقة المختصة 'الطلائع' في تلك الفترة ومن جانب والقائد العسكري الامريكي برتبة امير لواء المشرف العام والمدير المراقب عن تطبيق المعاهدة بين الجانب التونسي والامريكي عن حسن سير برنامج الاتفاق بين الجانبين من جانب ثاني وتقيميها من طرف الجانب الامريكي والذي قرر بعد مرور خمسة سنوات ادراجها والاعتراف بها ضمن القوات الخاصة المعترف بها عالميا ، وفي سنة 1983 تم ارسال فريق من هذه الوحدة الى مدينة عين دراهم بالشمال الغربي التونسي للإشراف على تكوين أول دورة طلائع درجة أولي مشتركة بين الشرطة والحرس الوطني والسجون والإصلاح واثر تخرج هذه الدورة وقع تكوين أول نوات وبعث فرقة مقاومة الإرهاب التابعة لإدارة الشرطة التي تدعي الان BAT وعين على رأسها محافظا يدعي بلقاسم صنطح والذي أصبح مهوسا بقدرات الوحدة المختصة ومحاولا جاهدا التألق الى مستوي هذه الوحدة المذكورة مع احترامه الشديد لها والذي لا ينفي امام العام والخاص عن نجاعتها وقدرتها وان فرقته لا تزال حديثة الولادة ولا تضاهي قدرات الوحدة المختصة فنيا وتكتيكيا وعمليا.
سنة 1986 تخلت هذه النخبة من طلائع الحرس الوطني وتدرجت هذه الوحدة الى مستوى اعلى واصبحت تسمي 'الوحدة المختصة للحرس الوطني' وتنازلت عن اسم الطلائع لفرق اخري تعمل بمراجع نفوذ الإدارة العامة للحرس الوطني كامل تراب الجمهورية والتي تسمي الطلائع والذين نشاهدهم اليوم في كامل مراجع الاقاليم غالبا انهم الطلائع درجة 1 و 2 والتي تختصر مهامهم الا في مقاومة الاعمال الاجرامية عامة فقط.

وتم الاتفاق في وزارة الداخلية تحت اشراف وزيرها على ان توكل جميع الاعمال الارهابية والاشكال المسلحة بعهدة الوحدة المختصة للحرس الوطني والتي اصبحت القوة الضاربة بوزارة الداخلية طبعا لحماية مصالح الدولة الحيوية من كل الاشكال الارهابية.

par Hannachi S.

Loading...

When autoplay is enabled, a suggested video will automatically play next.

Up next


to add this to Watch Later

Add to

Loading playlists...