Loading...

جلالة الملك يرعى حفل جائزة الملك عبدالله الثاني لأسبوع الوئام العالمي بين الأديان

885 views

Loading...

Loading...

Rating is available when the video has been rented.
This feature is not available right now. Please try again later.
Published on Apr 28, 2014

رعى جلالة الملك عبدالله الثاني، يوم امس ، حفل توزيع جوائز "جائزة الملك عبدالله الثاني لأسبوع الوئام العالمي بين الأديان".

وسلـَّم جلالته، خلال الحفل الذي جرى في قصر الحسينية بحضور عدد من أصحاب السمو الأمراء وكبار المسؤولين، الجوائز لأربعة من الفائزين في الجائزة المنبثقة عن مبادرة "إسبوع الوئام العالمي بين الأديان"، التي كان قد طرحها جلالته أمام الدورة الـ (56) للجمعية العامة للأمم المتحدة، وتم تبنيها بالإجماع.

وكانت مؤسسة آل البيت الملكية للفكر الإسلامي قد أسست "الجائزة" تقديراً للجهود المبذولة لأفضل أول ثلاث فعاليات أو نصوص تساهم بأفضل أداء لترويج إسبوع الوئام العالمي بين الأديان، والذي حدده قرار الأمم المتحدة رقم (34.PV/65/A) بالإسبوع الأول من شهر شباط من كل عام.

وفاز بالجائزة الأولى شركاء الأمم المتحدة للوئام بين الأديان في الفلبين، وذلك تقديرا للفعاليات التي قاموا بها للسنة الثالثة على التوالي، ولمدة أسبوع كامل احتفالا بأسبوع الوئام العالمي بين الأديان في مدينة زامبوانغا الفلبينية.

وفاز بالجائزة الثانية مركز السلام وحقوق الإنسان في الهند، وذلك تقديرا للفعالية التي قاموا بها تحت عنوان "مبادرة مألوفة لضمان سلام غير مألوف" في ولاية أُتّر برديش- الهند.

فيما تنقسم الجائزة الثالثة بين مدرسة جمال فرغلي سلطان الثانوية للبنين بأسيوط، تقديراً للفعالية التي قاموا بها تحت عنوان "في سبيل سلام خال من التحيّز" في مصر، ومجمع الأديان في أوغندا للفعالية التي قاموا بها في مركز غوما الصحي الثالث.

ويوفر إسبوع الوئام العالمي بين الأديان، الذي جاء بعد تبني مبادرة جلالة الملك بالإجماع من قبل الأمم المتحدة في شهر تشرين الأول 2010، منصةً سنويةً لنشر الوعي والتفاهم بين مجموعات حوار الأديان والنوايا الحسنة، عبر إجراء الأنشطة والفعاليات التي تعزز ذلك، وتتجنب تكرار الجهود المبذولة في هذا الصدد..

الاحد : 27-04-2014
من نشرة الاخبار الرئيسية // التلفزيون الاردني

Loading...


to add this to Watch Later

Add to

Loading playlists...